دليل العرب
دليل عربي لكل عربي

تفاصيل طلب قطع غيار السيارات من الخارج 2020

استيراد أو طلب قطع غيار من الخارج، حيث تعتبر قطع الغيار هي الأجزاء الصغيرة التي تكون السيارة، لذلك فإن سلامة السيارة وقدرتها على قطع المسافات والسفر تتوقف على سلامة أجزائها، لذلك فإن حدوث عطل في أي من الأجزاء المكونة لها سوف يؤدي إلى تعطيلها وتوقفها في الحال، وتعتبر السيارات من أكثر الآلات التي يهتم بها الإنسان في حياته وذلك لأنها تساهم في نقله من مكان لآخر، لذلك فحياة الإنسان ترتبط بالسيارة ارتباطا كبيراً بها، وسوف نقوم اليوم بعرض جميع المعلومات عن قطع الغيار من خلال موقعنا.

ما الأضرار المترتبة على غياب قطع غيار السيارات من السوق؟


تعتبر عملية التجارة في قطع غيار السيارات من خلال بيعها وشراء غيرها من أكثر أنواع التجارة الناجحة والمربحة في وقتنا الحالي، ويعود ذلك لكونها سلعة هامة ولا يمكن لأحد الاستغناء عنها، فغياب قطعة معينة واحدة من قطع غيار السيارة يؤدي إلى تعطلها كاملاً وتوقفها عن العمل، فمثلاً لا تستطيع أي سيارة أن تعمل بدون توافر بها موتور وفي حالة غياب الموتور لا تستطيع السيارة الحركة.

ومن خلال محاولة بعض الأشخاص لحساب تعداد السيارات الموجودة بالوطن العربي، وجد أنها تزداد لأكثر من مئات الملايين من أنواع مختلفة من السيارات الموجودة حول العالم، مما يدل على أهمية تواجد تجارة ببيع وشراء قطع غيار السيارات بكل بلاد الوطن العربي أو شرائها من البلاد الأوروبية حتى يتم توفيرها للمواطن ويستمر بأداء مهامه اليومية التي لا يمكنه تأجيلها.

كما يستخدم بعض تجار قطع غيار السيارات بعض الحيل، وهي بيع قطع الغيار الأصلية ذات الجودة عالية بأسعار تناسب الجميع ذلك من أجل إنعاش حركة البيع وتجنب قطع الغيار المزيفة، لأنه في حالة عدم توافر قطع الغيار الأصلية للسيارات، سيشتري المواطنين قطع الغيار الأقل في الجودة والكفاءة مما يؤدي إلى حدوث أضرار بالغة في السيارات.

كما يوجد العديد من أنواع السيارات التي لا تعمل إلا عند تركيب قطع الغيار الأصلية ذات الجودة العالية كي تتمكن من العمل بشكل جيد، فعند غياب قطع الغيار غير الصالحة أو الأقل جودة سوف يؤدي ذلك إلى عمل السيارات بجودة أقل، مما يعمل على خفض ثمن بيعها مستقبلاً، وسوف يترتب على هذا الأمر العديد من الخسائر المادية للمستهلك وذلك كنتيجة لاستعمال قطع الغيار التي لا تصلح للاستخدام مما سيترتب عليه زيادة نسبة الخطر على السيارة وسائقها.

كيف نقوم باستيراد أو طلب قطع غيار من الخارج؟

يجب معرفة أن عملية استيراد قطع غيار من الخارج لا يمكن أن تتم بصورة غير منتظمة، فحتى تتم عملية الاستيراد بطريقة ناجحة يجب أن يتم التخطيط لها مسبقاً، حتى تتم العملية بنجاح دون تحمل خسائر لأي من الطرفين سواء كان البائع أو المشتري، لذلك سوف نقوم بعرض الخطوات الكاملة لاستيراد قطع الغيار من الخارج بالتفصيل.

أولاً : يجب عمل عملية حصر أو تحديد لأكثر أنواع السيارات المتداول شراؤها والمتوفرة ببلدك ومن هنا نستطيع التعرف على أكثر قطع الغيار التي يجب علينا استيرادها، ثم نقوم بالبحث ومعرفة أكثر التجار المعروفين بتجارة الجملة في قطع غيار السيارات في البلد التابع لك، وأيضاً التعرف على تجار التجزئة.

وتأتي الخطوة الأكثر أهمية وهي معرفة أكثر قطع الغيار التي يحتاجها السوق بشكل دوري ومتكرر في بلادك، ثم تأتي بعد ذلك الخطوة الأخيرة وهى الاتفاق على عدة صفقات مع تجار بلادك من أجل الاتفاق على توريد قطع الغيار وتوزيعها عليهم، وبعد عقد الاتفاق يتم تحديد الدولة التي سيتم طلب قطع غيار منها وفي حالة الرغبة بأفضل قطع الغيار الأصلية والعالية الجودة في العالم هنا يجب الاستيراد من دولتي اليابان وألمانيا، وفي حالة أنك تريد استيراد قطع غيار للسيارات بأسعار مناسبة وبجودة متوسطة أي أقل في الجودة من قطع الغيار الأصلية، إذا يجب التوجه إلى الصين كما تستطيع أن تسافر إلى البلد نفسها كي تتمكن من مقابلة الوكلاء أو الاتفاق مع المصانع والشركات التي سيتم الاستيراد منها كما يمكنك التعامل أيضاً والاتفاق بشكل مبدئي عن طريق التواصل الإلكتروني عبر شبكة الإنترنت.

أنواع كثيرة لقطع غيار السيارات

هناك الكثير من قطع الغيار، لذلك يجب أن يكون المستورد على معرفة وخبرة سابقة بكل هذه الأنواع، حتى يتمكن من الحفاظ على أمواله في التجارة، وأفضل أنواع قطع الغيار هي قطع الغيار الأصلية والتي تتميز بجودتها العالية كما أن الشركة المصنعة لها هي نفسها الشركة المصنعة للسيارة من قبل وحتى نتمكن من التعرف عليها سوف نجدها مطبوع عليها العلامة المائية وهي العلامة التي تختص بها شركة التصنيع.

وتتميز هذه القطع بارتفاع سعرها، ثم يأتي بعدها النوع الثاني وهو قطع الغيار التجارية وهي القطع التي تعرف بجودتها الأقل من القطع الأصلية كما أن سعرها يكون أقل من النوع الأصلي لكن لديها شهادة ضمان ومن الممكن أن يتم الاعتماد على عمرها الافتراضي الجيد، كما أنها تصلح للاستخدام ولا يمكنها أن تحدث أي أعطال بالغة في السيارة، أما النوع الثالث وهو قطع الغيار غير الأصلية والقليلة في الجودة.

وهذا النوع الثالث وما هو أقل منه لا ينصح بأن يتم استخدامه أبداً، وذلك لأنه سيكون سبباً في أن تقوم السيارة بعمل حوادث يوماً ما ووفاة سائقها، والسبب في ذلك هو أن هذه القطع لا يوجد عليها أي معلومات تشير إلى كونها صالحة للاستخدام لذلك فسعرها يكون أقل من النوعين الآخرين كما أنها لا تحمل أي شهادة ضمان، وهناك نوع آخر لقطع الغيار والذي يعرف بقطع الغيار المجددة ويعتبر هذا النوع هو قطع غيار لنوع آخر من السيارات القديمة أو المستعملة وسبق وتم تجديد هذه القطعة تحديداً حتى تصبح صالحة للاستخدام ولكن دون أن ينتهي العمر الافتراضي لها كما أنه لا ينصح باستخدام هذا النوع من قطع الغيار لأنها تكون ذات خطورة عالية، ويذكر أنه يتم طباعة على عبواتها من الخارج أنها قطع غيار مجددة بجانب قطع الغيار غير الصالحة التي قد تتسبب في تلف باقي قطع غيار السيارة.

نصائح يقدمها موقعنا لمتابعيه من أجل العناية بقطع غيار السيارات

عندما تقرر طلب قطع غيار لسياراتك فإن كل ما عليك هو أن تقوم قبل شرائها بفحصها جيداً والتأكد من أن جميع أجزائها المكونة من مسامير وعدد الأنابيب الموجودة بداخل كل قطعة والتأكد من نوعها وجودتها وأنها قطعة أصلية تحمل للعلامة المائية، ثم تقوم بشرائها ويحب أن تقوم بأخذ سياراتك للصيانة بشكل دوري والتأكد من فحص هذه القطعة، بحيث تتم عملية الصيانة للسيارة كاملة شاملة جميع قطع الغيار الموجودة فيها على يد الوكالة المختصة بالشركة التي قامت بتصنيع السيارة أو تصنيع قطعة الغيار الجديدة التي سبق تركيبها.

كما يجب وضع هذا الأمر قيد الاهتمام، لأنه في حالة ذهاب صاحب السيارة للصيانة إلى مكان مجهول أو ليس جيدا بما يكفي عندها سيكون صاحب السيارة مضطراً إلى شراء قطع الغيار الأصلية لسيارته بمبالغ كبيرة جداً، لذلك فمن المحتمل ألا تتم عملية الصيانة كما يجب بالتالي سوف تفسد قطعة الغيار وربما تصبح غير صالحة بعد فترة من استعمالها كما ستكون السيارة بحاجة للصيانة مرة أخرى وسيتم تعطيلها مرة ثانية وربما يلحق بصاحب السيارة الضرر وقد يتعرض لحادث يؤدي إلى وفاته.

كما يجب أن يضع المشتري أو صاحب السيارة في اهتماماته أن لكل قطعة غيار افتراضي ثم تفسد بعد ذلك وربما تصبح غير صالحة، وذلك عند شراء قطعة الغيار التجارية أو غير الفائقة الجودة أما القطعة الأصلية فعمرها الافتراضي يكون أطول ولكننا لا نعتمد على ذلك أيضاً لأنها تعتبر قطعة معدنية قد تحتاج من صاحب السيارة العناية والمتابعة حتى تستطيع أن تظل معه لأكبر فترة ممكنة من الوقت ويحذر من وضع السيارات بالأماكن التي بها أشعة الشمس.

تعمل الشمس على حرق قطع الغيار بأنواعها وذلك لأن مكونها الأصلي هو المعدن سواء كان هذا المعدن نحاس أو ألومنيوم أو أي مادة أخرى بجانب الأنابيب المعدنية الدقيقة في الحجم الموجودة بها، كما أنه عند استمرار وضع السيارة بمنطقة بها شمس فإن قطع الغيار الموجودة بها لن تصبح صالحة للاستعمال بعد مرور فترة من الزمن، وذلك لأن تشغيل السيارة قد يؤدي إلى ارتفاع معدل الحرارة بداخلها بجانب تعرضها السابق لأشعة الشمس مما يزيد من خطر اشتعال السيارة بالكامل.

وفى نهاية المقال يجب التأكيد على أن طلب قطع غيار من الخارج يحتاج إلى حرص شديد حتى يتمكن التجار من التعامل مع شركات ومصانع موثوق بها والأفضل أن يتم التعامل مع المصانع والشركات التي قامت بتصنيع السيارات، وذلك من أجل ضمان أن قطع الغيار أصلية بالتالي نستطيع الاطمئنان على سلامة العميل من الخطر الذي قد يتعرض له.

مواضيع ذات صلة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد